تطبيقات الهاتف

تطبيقات الهاتف التي تمنع التجسس عليك والحفاظ على سرية معلوماتك

كلمات المرور الخاصة بكل تطبيقات الهاتف هي التي تتألف من سلاسل أحرف عشوائية. فمن غير المرجّح العثور على سلسلة من الأحرف والأرقام والرموز بترتيب معيّن في القاموس ويصعب على الكمبيوتر اختراقها.

لكن الجانب السلبي هو أن هذه الكلمات يصعب تذكّرها! وهنا يكون لمدير كلمات المرور أهمية كبيرة.

حيث يحتفظ مدير كلمات المرور بجميع كلمات المرور الخاصة بك في تطبيق واحد مشفّر ومحمي بكلمة مرور.

من الأفضل كذلك تجنّب استخدام نفس كلمة المرور لحساباتك المتعددة. بحيث إن تم اختراق حساب واحد يتم اختراق البقية.

باستخدام مدير كلمات المرور، يُمكن أن يكون لكل حساب من حساباتك كلمة مرور مختلفة ومعقّدة يصعب اختراقها.

استخدم VPN عند التصفح على شبكات الواي فاي العامة

إن كُنت ستتصّل عبر شبكة واي فاي عامة عند استخدام الهاتف، يقترح الخبراء أن تستخدم شبكة افتراضية خاصة VPN.

ويُمكن للشبكة الافتراضية الخاصة منع التطفّل على بياناتك من قِبل أشخاص آخرين يستعملون نفس الشبكة العامة.

يُمكن لهؤلاء الأشخاص إخفاء عملية نقل البيانات الخاصة بك، وتجنّب برامج التصفية والرقابة على الإنترنت والسماح لك بالوصول إلى مجموعة متنوعة من المحتوى حول العالم.

من خلال التصفّح عبر شبكة افتراضية خاصة، ستحمي نفسك وبياناتك من إمكانية الوصول إليها بدون استئذان.

هناك عشرات تطبيقات تغيير VPN في متاجر التطبيقات الموثوقة مثل Google Play و App Store.

تطبيقات الهاتف التي تمنع التجسس عليك والحفاظ على سرية معلوماتك

ضع في الاعتبار أذونات تطبيقات الهاتف

عادةً ما يطلب التطبيق الإذن للوصول إلى بعض البيانات في الهاتف قل مباشرة عمله. من المهم أن تُلقِ نظرة فاحصة على هذه الأذونات.

والتطبيق الذي يطلب الوصول إلى بيانات غير مرتبطة بأساس عمله، فضع عليه علامة حمراء كبيرة.

بالإضافة إلى الانتباه لأذونات التطبيقات، من المهم مراقبة سلوك التطبيق بعد تنزيله. مثل مراقبة عمر البطارية، حيث يُشير استنزافها بسرعة إلى أن التطبيق يعمل في الخلفية.

ابحث عن الشركة صاحبة التطبيق

قد يكون من الصعب التنبّؤ بالدوافع الشريرة لكل تطبيق. لكن بحثًا سريعًا على جوجل يُمكن ان يوفّر العديد من المعلومات المهمة.

ويقترح الخبراء عليكَ أن تبحث عن اسم التطبيق مصحوبًا بعبارات رئيسية مثل “فضيحة” أو “احتيال”.

حيث ستظهر النتائج التي تُخبرك إن كانت الشركة قد انتهت من قبل بيانات الخصوصية للمستخدمين أو أي مشكلة أخرى.

وإذا لاحظتَ تكرار اسم التطبيق أو الشركة في نتائج البحث المتعلّقة بسرقة البيانات أو عدم معالجة المشاكل، فابتعد عن التطبيق.

كذلك من الحكمة تجنّب تحميل التطبيق إن كان الوحيد الذي أنتجه المطوّر أو إن كان المطوّر مسؤولًا عن تطبيقات مشبوهة سابقة.

الحد من وسائل التواصل الاجتماعي

أصبح تطبيق فيسبوك شائعًا في قضايا التطفّل على بيانات المستخدمين وسرقتها وذلك بعد فضيحة بيانات Cambridge Analytica.

وقد كشفت البيانات أنه حتى لو أغلق المستخدم حسابه على الشبكة تمامًا، لا تزال الشركة تحتفظ بحساب تُسمّيه “ملف تعريف ظل” يُوضّح بالتفصيل الميول السياسية والمعتقدات الدينية والإعجابات وغيرها لهذا المستخدم.

من أجل ذلك، كُن حكيمًا بشأن البيانات التي تُشاركها على وسائل التواصل الاجتماعي، بغض النظر عمّا يطلبه الموقع في ملفّك الشخصي.

قُم فقط بملء الحد الأدنى من البيانات في ملفّك الشخصي. فمشاركة المزيد من البيانات يُعرّضك لخطر اختراق البيانات.

حافظ على تحديث البرامج وتطبيقات الهاتف

تخصيص الوقت لتحديث نظام تشغيل هاتفك الذكي أمر بالغ الأهمية للحفاظ على أمان بياناتك.

حيث تتيح لك التحديثات البقاء متقدمًا على المتسللين وأحدث طرق الاختراق التي تتطوّر باستمرار.

حمّل تطبيقات الهاتف من المتاجر الشرعية

ليست كل التطبيقات الموجودة على App store و Google play جديرة بالثقة بنسبة 100%، لكنها تظل أقل خطرًا من تحميل التطبيقات من أي تطبيق أو متجر آخر.

يؤدي تنزيل تطبيق من مواقع غير رسمية أو غير آمنة إلى زيادة مخاطر برامج الفدية والبرامج الضارة وبرامج التجسس وفيروسات طروادة التي تصيب جهازك، ويمكن للمتسلل أن يتحكم بشكل كامل في جهازك.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *